ماذا عن التفجيرات؟

لقد حددت وزارة حماية البيئة مجال 1000 م (كيلومتر) كمجال حسّاس حول حفريات. تبعد مدينة عراد أربعة كيلومتر عن منجم التنقيب وهذه هي أقرب نقطة. وهذا هو أيضًا البُعد بين منجم التنقيب وبين كسيفة. أما تل عراد فتبعد 6 كيلومتر عن منجم التنقيب.

“روتيم إمفرت نيجيف” ستستعمل تكنولوجيا التفجيرات الهادئة، بحيث أن لن تُسمع أي ضجة في المنطقة. بالإضافة إلى ذلك، سيتم نقل الفوسفات إلى المعامل بواسطة تعبيد طريق خاصة لذلك، والتي ستربط بين جنوبي الحقل ومنطقة “روتيم”. لن يكون هنالك أي استعمال للطرق الموجودة لنقل الفوسفات.

 

 

شاركوا مع اصحابكم
  • Print
  • Digg
  • StumbleUpon
  • del.icio.us
  • Facebook
  • Yahoo! Buzz
  • Twitter
  • Google Bookmarks
للصفحة الرئيسية